أخر الأخبار

الجيش الحر يحذر النظام بمفاجآت كبيرة أذا حاول التقدم بإتجاه إدلب

الجيش الحر يحذر النظام بمفاجآت كبيرة أذا حاول التقدم بإتجاه إدلب

في نفس الوقت الذي يتأهب النظام لشن هجوم على محافظة إدلب، أعلن القائد في الجيش الحر، الرائد إبراهيم مجبور، أن الاتحاد الروسي يرغب في تنفيذ نموذج درعا في إدلب، حيث يدبر لتقسيم إدلب إلى 5 أجزاء، وقطع قنوات التواصل بينها لتطبيق تكتيك المناطق المحلية المحاصرة. وشدد القائد العسكري أن فصائل المعارضة تملك مفاجآت تحضرها للنظام وحلفائه.
الجيش الحر تحذر النظام بمفاجآت كبيرة أذا حاول التقدم بإتجاه إدلب
مجبور أفاد إن مصير إدلب لن يكون كمصير درعا، مؤكداً أن مجموعات جنود المعارضة تملك مفاجآت، كاشفاً أنها تجهز لخطة من 3 مراحل ذات أولوية دفاعية.

ونوه حتّى سلاح الجو الروسي بدأ فعليا في تكثيف القذف على جبل التركمان وجسر الشغور وخان شيخون ومورك وعندان.

ورغم أن دولة روسيا غير متواجد لها قوات برية في تلك المساحة، سوى أنه في حال فوز خطتها الجوية ستعتمد على الجماعات الشعبية المسلحة الإيرانية لتشكيل خط حصار بري.



ولفت القائد العسكري المعارض حتّى إدلب لا تشبه درعا من الناحيتين التّخطيط والجغرافية، مبيناً أن الرافضون لا تزال تحترم المبادرات الدبلوماسية التي تقودها تركيا، ولكن في حال إنقضاض الظام وميليشياته على إدلب، لن يكتفي الجيش السوري الحر بحماية المدينة.

وهدد القائد العسكري بهجمات مضادة على اللاذقية وحماة وحلب، مؤكداً أن التميز العسكري في إدلب سيصب في شعبة المعارضة.

المصدر

ليست هناك تعليقات